12. العدد الثاني عشر

مواضيغ من مجلة البحوث والدراسات القرآنية, العدد الثاني عشر..

13- العدد الثالث عشر

مواضيع من مجلة البحوث والدراسات القرآنية, العدد الثالث عشر..

14. العدد الرابع عشر

مواضيع من مجلة البحوث والدراسات القرآنية، العدد الرابع عشر..

15. العدد الخامس عشر

مواضيع من مجلة البحوث والدراسات القرآنية، العدد الخامس عشر..

16. العدد السادس عشر

مواضيع من مجلة البحوث والدراسات القرآنية، العدد السادس عشر..

الرئيسة » 9. العدد التاسع

إشكالية ترجمة المصطلح: مصطلح الصلاة بين العربية والعبرية أنموذجاً للدكتور عامر الزناتي الجابري

المحرر: مدير الموقع

تعد مشكلة ترجمة المصطلح من أهم ماتعترض سبيل المترجم باعتبار أن المصطلح يتضمن شحنات ثقافية تقف في خلفية النص الأصلي وتحيط به, وعلى المترجم حينئذ أن يترجم ليس فقط العناصر المختلفة للإطار السميولوجي, بل أيضاً عليه أن يترجم مكان هذا العنصرفي المجمتع كله, باعتبار أن التصور أو المفهوم واحد, بيد أن المصطلح يختلف من شعب لآخر. وبالتالي فإن لعلم الترجمة أهميته في التعامل مع المصطلح, بوصفه المرآة التي تعكس فهم المصطلح في لغته الأم, ثم تنقله إلى المتلقي في اللغة الهدف.

وسيتناول البحث معنى المصطلح وأهميته وإجراءات ترجمته, والمسائل التي تطرحها ترجمة المصطلح سواء مايختص منها باللغتين المصدر والهدف أو ما يرتبط منها بالمترجم ذاته. وأهم المعايير التي يجب وضعها في الحسبان عند اختيار أي من هذه الإجراءات. وبعد ذلك يتم تناول دلالة مصطلح ( الصلاة ) في العربية والعبرية, مع عقد مقارنة بين المفهومين لتحديد مدى العلاقة القائمة بين المفهوم والمصطلح الدال عليه, وذلك حتى يمكن تقييم الإجراءات التي اعتمدها المترجمون في عملهم. ومامدى نجاحهم في المحافظة على فحوى المصطلح الإسلامي عند نقله إلى اللغة العبرية.

لتحميل البحث انقر على الرابط التالي :

إشكالية ترجمة المصطلح